طباعة

صحيفة الأخبارالموريتانية : تنشر تفاصيل إطلاق سراح السنوسي

كتب بواسطة: مدير الموقع في . كتب في الأخبار الليبية

لأخبار: تنشر تفاصيل إطلاق سراح السنوسي

مدير المخابرات الليبية عبد الله السنوسي بعد وصوله إلى ليبيا ظهر اليوم (صور وزارة العدل الليبية)

مدير المخابرات الليبية عبد الله السنوسي بعد وصوله إلى ليبيا ظهر اليوم (صور وزارة العدل الليبية)

الأخبار (نواكشوط) – كشفت مصادر مطلعة للأخبار عن تفاصيل عملية إطلاق سراح المدير السابق للاستخبارات الليبية عبد الله السنوسي، مؤكدة أن المفاوضات الأخيرة بين الطرفين أخذت ثلاثة أيام كاملة أمضاها الوفد الليبي في العاصمة نواكشوط، حيث وصل الأحد الماضي، وأجرى خلالها اتصالات ولقاءات مكثفة مع عدد من الأطراف الموريتانية.

وكشف المصدر الذي تحدث للأخبار أن الوفد الليبي تشكل من وزير المالية حسن مختار زقلام، ووزير العدل علي أحميدة عاشور شعبان، والناطق الرسمي باسم الحكومة الليبية ناصر المانع، وقائد الجيش الليبي اللواء الركن يوسف المنقوش، إضافة لوفد أمني من وزارة الداخلية.

وأكد المصدر أن الناطق الرسمي باسم الحكومة الليبية تولى تنسيق الموضوع، وناقش تفاصيله مع الطرف الموريتاني خلال الفترة الماضية، قبل أن تقرر ليبيا إيفاد الوفد الوزاري إلى موريتانيا لوضع اللمسات الأخيرة على الاتفاق حول تسليم السنوسي.

وقال المصدر الذي تحدث للأخبار إن الوفد الليبي وصل إلى موريتانيا يوم الأحد الماضي حيث أمضى ثلاثة أيام في جولات مكوكية بين أطراف موريتانية عدة، على رأسها قائد أركان الجيش الموريتاني اللواء محمد ولد الغزواتي، حيث التقاه الوفد خمس مرات خلال هذه الفترة.

وأكد المصدر عقد الوفد الليبي لقاء خاصا مع الرئيس الموريتاني صباح أمس الثلاثاء 04 سبتمبر 2012 كان حاسما في مصير القضية برمتها، وقد وافق الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في نهايته على تسليم السنوسي وقبل العروض التي تقدم الطرف الليبي والتي من بينها رفع الحظر عن الاستثمارات الليبية في نواكشوط، والاتفاق على طريقة للتعامل مع الديون الليبة على موريتانيا من بين بنود أخرى.

وأضاف المصدر أن الطرف الليبي تلقى خلال الفترة الماضية العديد من العروض، من شخصيات موريتانية عديدة ونافذة، وقد قارب عدد العروض التي تلقاها الطرف الليبي عشرين عرضا، غير أن الكثير منها لم يكن جديا. يضيف المصدر.

مصادر قضائية أكدت للأخبار أن السنوسي لم يكن موجودا في السجن بنواكشوط، وإنما كان موجودا في منزل خاص تحت الرقابة القضائية، حيث رفض الإقامة في السجن، وهو ما فرض على السلطات القضائية توفير إقامة خاصة له، ووضعه تحت الرقابة القضائية طيلة هذه الفترة.

وكانت الحكومة الليبية قد طالبت موريتانيا بتسليم السنوسي أيام اعتقاله، ونظم عدد من المسؤولين الليبين زيارات إلى موريتانيا، على رأسهم رئيس الحكومة الليبية الانتقالية عبد الرحيم الكيب، والنائب الأول لرئيس الحكومة الليبية مصطفى أبو شاقور غيث، إضافة للوفد الحكومي الأخير والذي نجح في إقناع الحكومة الموريتانية بتسليم السنوسي إلى بلاده ليبيا.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

حميع الحقوق محفوظة لشبكة الاخبار الليبية © 2014

Powered by Art4Muslim